الأحد ، ٠٩ أغسطس ٢٠٢٠ ساعة ٠٢:١١ صباحاً

مصدر سياسي مقرب من الرئاسة : اختيار رئيس الوزراء القادم فرضه" الحد الادني من التوافق " والإمارات قدمت هذه التعهدات الملزمة !

اعتبر مصدر سياسي مطلع أن إعادة تجديد ولاية رئيس الوزراء الحالي الدكتور " معين عبد الملك " سيمثل بالنسبة للشرعية في حال حدوثه خيارا " اضطراريا " لاعتبارات تتعلق بكون الأخير يمثل الشخصية التي احيطت بالحد الادني من التوافق بين الشرعية والاطراف الفاعلة في المشهد السياسي اليمني وبخاصة السعودية والإمارات .

 

وأكدت المصادر أن الرئاسة اليمنية في حال وافقت على تجديد ولاية الدكتور " معين " فسيكون ذلك انطلاقا من حرصها على الحد من التباينات التي فرضها اقحام الإمارات نفسها في قضية اختيار شخص رئيس الحكومة اليمنية القادم مشيرة الى أن الرئيس " هادي " كان يفضل تولى الدكتور" رشاد العليمي " لرئاسة الحكومة في المرحلة القادمة لاعتبارات موضوعية تتمثل في امتلاكه للخلفية والخبرة العسكرية والأمنية في إدارة ملف معركة التحرير وانهاء الانقلاب الى جانب انه رجل دولة اثبت حنكة وتمرس سياسي في كافة المناصب الرفيعة التي تقلدها على عكس رئيس الوزراء الحالى الذي يفتقد للخبرة وتم تصعيده للمنصب بضغوط إماراتية .