السبت ، ٠٤ يوليو ٢٠٢٠ ساعة ١٢:٠٥ مساءً

طاهي نيمار "يفضح" خرق النجم البرازيلي لقواعد الحجر الصحي

يواصل النجم البرازيلي ولاعب فريق باريس سان جرمان نيمار دا سيلفا إثارة الجدل بشأن سلوكه في ظل تفشي فيروس كورونا الجديد في العالم والبرازيل.

وتسبب طاهي نيمار، ماورو ليتاو، بفضيحة "غير مقصودة" للنجم البرازيلي، عندما قام ببث مباشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي من مقر إقامة لاعب باريس سان جرمان الفاخر في ضواحي ريو دي جانيرو.

وفي حين يفترض أن يكون نيمار في حالة حجر صحي ويلتزم بقواعد التباعد الاجتماعي الخاصة بـفيروس كورونا الجديد، فإن اللقطات التي بثها ليتاو عبر حسابه في إنستغرام، كشفت العكس، حيث أظهرت استقبال نيمار لمنسقة موسيقى برازيلية مشهورة "دي جي" مع زميلة لها.

ووثق التسجيل، بحسب الصحف البرازيلية، أن نيمار لم يلتزم، خلال فترة الحجر الصحي الإلزامي، بالقواعد وأنه لم يكن معزولا مع عائلته وأصدقائه.

يشار إلى أن نيمار كان قد قرر أن يغادر فرنسا والعودة إلى بلاده ليقضي فيها فترة الحجر الصحي، على أن يلتزم بالقواعد الصحية المطلوبة لتفادي الإصابة بمرض كوفيد-19، خصوصا وأن البرازيل، تعد بؤرة نشطة للفيروس في أميركا اللاتينية.

ووفقا لوسائل الإعلام البرازيلية، فإن منسقة الموسيقى المشهورة باربارا لابريس، تعيش في حي مانغاراتيبا، للأثرياء في المدينة، الذي يوجد فيه أيضا قصر نيمار.

وأكدت وسائل الإعلام البرازيلية أن زيارة لابريس ليست الأولى خلال وجود نيمار في قصره، وأنه أحيا العديد من المناسبات، في محاولة منه لجعل الحجر الصحي أكثر متعة، وفق ما ذكر موقع صحيفة "آس" الإسبانية.