الاربعاء ، ٢٦ يونيو ٢٠٢٤ ساعة ١٢:٠٩ صباحاً

أول تحرك لمحافظ المهرة عقب حدوث هذا الأمر 

التقى محافظ محافظة المهرة محمد علي ياسر، اليوم الاثنين، في مدينة صلالة، مروان بن تركي آل سعيد محافظ محافظة ظفار، ضمن برنامج زيارته لسلطنة عُمان، وذذلك بعد أيام من انتشار مقاطع فيديو تظهر تعذيب وحشي تعرض له شبان يمنيون على يد الجيش العماني، داخل اراضي السلطنة.

 

|| الأخـبـار الأكـثـر زيـــارة
5 فئات ممنوعة من تناول القهوة.. ماذا يحدث لهم ؟ .. مفاجأة صادمة

 

5 علامات في العين تنذر بأمراض خطيرة.. إحداها تشير إلى ورم بالمخ

 

ماذا يحدث لجسمك عند تقليل السكر؟ وما الكمية الموصى بها يوميًا؟.. معلومة أول مرة تعرفها 

 

 تجعلك أكثر عرضة لمرض السكر.. تجنب ممارسة هذه العوامل بعد الان وهذه طرق الوقاية!!

 

ماذا يحدث لجسمك عندما تتجاهل انخفاض مستويات فيتامين د ؟ .. لن تتوقع الأعراض 

 

وقال امركزي الإعلامي لمحافظة المهرة، إن الزيارة تأتي "في إطار توطيد وترسيخ العلاقات الأخوية القائمة بين الجمهورية اليمنية وسلطنة عمان، وتجسيدًا لمبدأ التعاون البنّاء القائم بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات".

ولم يتطرق المركز لحوادث التعذيب الوحشية التي تعرض لها مواطنون يمنيون بحسب مقاطع فيديو متداولة، وقال إن المحافظ بن ياسر أعرب "عن تقدير اليمن للدور الأخوي البارز والدعم السخي الذي تقوم به حكومة سلطنة عُمان من خلال الهيئة العُمانية للأعمال الخيرية في الجوانب التنموية والإنسانية تجاه الشعب اليمني عامة ومحافظة المهرة على وجه الخصوص، والذي يجسد علاقات التعاون وحسن الجوار بين البلدين، مؤكدًا على أهمية استمرار هذه الجهود، ومتطلعًا إلى المزيد من التعاون والدعم خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها اليمن".

من جهته أعرب صاحب مروان بن تركي آل سعيد محافظ ظفار خلال اللقاء عن سعادته بالزيارة التي يقوم بها محمد علي ياسر محافظ محافظة المهرة إلى سلطنة عُمان بوجه عام ومحافظة ظفار على وجه الخصوص، مشيدًا بعمق العلاقات التاريخية والاجتماعية المتينة التي تجمع الشعبين الشقيقين العماني واليمني.

وأشار إلى أهمية اللقاء وما تم استعراضه في شتى مجالات التعاون المشترك بين الجانبين، مؤكدًا على عمق العلاقات الطيبة والسعي نحو دعمها وتسخيرها في تحقيق تطلعات شعبي البلدين من أمن واستقرار وتبادل المصالح التي تعود بالنفع على الجميع، وتكريس الجهود لدعمها والنهوض بمستوياتها في مختلف المجالات التنموية، ومنها مشروع الربط الكهربائي والمشروعات الحيوية الضرورية الأخرى التي تمس حياة الإنسان في المقام الأول. بحسب ما نشر المركز الإعلامي لمحافظة المهرة.

وانتشرت مقاطع فيديو خلال الأيام الماضية تظهر حالات تعذيب وحشية لما قال متداولو تلك المقاطع وأحصابها أنها ليمنيين تعرضوا لتعذيب وحشي على يد الجيش العماني داخل أراضي السلطنة أثناء دخولهم للبحث عن عمل.


اقرأ أيضاً : 

آخر توقعات ليلى عبد اللطيف 2024.. تفاصيل صادمة ترعب الدول العربية !