الثلاثاء ، ١٦ أغسطس ٢٠٢٢ ساعة ١٠:٢٨ صباحاً

معلومات جديدة بشأن عدد ضحايا السيول التي ضربت مأرب اليمنية 

سيول مأرب

توفي شخص على الأقل وأصيب آخرون، فيما تعرضت منازل لأضرار متفاوتة جراء تدفق السيول في محافظة مارب عقب أمطار شهدتها المحافظة والجبال الغربية والشمالية الغربية المطلة عليها، الليلة الماضية.

ووفق مصادر محلية، فإن عقيدا في القوات اليمنية، يدعى "مانع على سالم المكردي" توفي، إثر تعرض مركبته للجرف من قبل سيول الأمطار التي شهدتها المحافظة. 

مشيرة إلى أن السيول تسببت في جرف مركبات مدنية وعسكرية وألحق أضراراً مادية بالخيام والبيوت التي يسكنها النازحون حول المدينة.

وشهدت مدينة مارب، شرقي اليمن، في وقت مبكر أمس الخميس، تدفقاً للسيول من المرتفعات الغربية والشمالية الغربية نحو المحافظة التي تضم أكثر من مليونين ومائتي ألف نازح، جلهم في مخيمات من الصفيح والخيام وبيوت من الطين في محيط المدينة.

وأطلقت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين بمارب نداء استغاثة لإنقاذ الأسر المنكوبة في المخيم جراء سيول متدفقة من وادي الخشب تسببت بانفجار المصدات وجرف خيام النازحين ومحاصرة آخرين داخل مساكنهم.