الاثنين ، ١٩ ابريل ٢٠٢١ ساعة ٠٨:٤٨ صباحاً

ماذا يحدث الان وأين وصلت المعارك؟ .. ( اخر المستجدات من مأرب )

المعارك العنيفة بين قوات الشرعية، مسنودة بالقبائل ومقاتلات التحالف العربي، وبين مليشيا الحوثي الانقلابية، تتواصل في جبهات قتال مختلفة بمحافظة مأرب، شمال شرق اليمن. 

ففي المحور الشمالي الغربي، أفادت مصادر ميدانية، أن مواجهات عنيفة دارت في مركز مديرية رغوان، بين القوات الحكومية والمليشيا الحوثية، امتدت إلى عدة مواقع شمالي المديرية المتاخمة لمديرية مدغل، التي تشهد هي الأخرى مواجهات مماثلة بين الطرفين. 

وأوضحت المصادر، أن المواجهات تركزت في مدغل، بمحيط معسكر ماس، ومحزم ماس، عقب هجمات حوثية فاشلة، تزامنت مع قصف مدفعي للقوات الحكومية استهدف تجمعات وآليات حوثية، في المنطقة ذاتها. 

إلى ذلك، شنت المليشيا الحوثية، وفقاً للمصادر، هجمات عنيفة على جبهة الكسارة، الواقعة بين جبال هيلان ومفرق الجوف، تمكنت القوات الحكومية من التصدي لها. 

وفي جبهات المحور الغربي، قالت المصادر، إن جبهة المخدرة شمالي مديرية صرواح، شهدت أمس، مواجهات عنيفة بين الطرفين، تزامنت مع أخرى في جبهة هيلان. 

وأضافت المصادر، أن القوات الحكومية أفشلت العديد من الهجمات التي شنتها مليشيا الحوثي على مواقع تمركزها في جبهة المشجح، وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح. 

وذكرت المصادر، أن جبهة كوفل، في مسيرة صرواح، شهدت أيضاً مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية والمليشيا الحوثية، تزامنت مع مواجهات شرسة بين الطرفين في وادي جميلة، وشعب أراك، ومنطقة ذنة، من اتجاه بني ضبيان، الواقعة إلى الشرق من صنعاء، والمتداخلة مع محافظة مأرب. 

في غضون ذلك، لفتت المصادر إلى أن جبهات المحور الجنوبي للمحافظة شهدت تواصلاً للمواجهات العنيفة بين القوات الحكومية وما يساندها من مسلحين قبليين، وبين مليشيا الحوثي الانقلابية، تركزت في مديرية رحبة. 

وأوضحت المصادر، أن القوات الحكومية تصدت للعديد من الهجمات التي تشنها المليشيا الحوثية في أطراف مناطق قريضة، وحيد آل أحمد، وقطاع الأوشال، في رحبة. 

وبحسب المصادر، فإن المواجهات تزامنت مع سلسلة غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي، استهدفت مواقع وتجمعات وآليات حوثية في مناطق مختلفة من المحافظة، أسفرت، إلى جانب المواجهات، عن مقتل العشرات وتدمير آليات وأطقم قتالية.