السبت ، ٢٩ يناير ٢٠٢٢ ساعة ٠٣:٥٦ مساءً

سقوط وشيك لأهم وأكثر محافظة سكاناً من تحت سيطرة الحوثيين .. والأخير يعلن حالة الاستنفار القصوى والاجتماع العاجل قبل قليل

كشفت مصادر امنية عن إجتماع طارئ للقيادات الحوثية في محافظة إب خوفا من خروج المحافظة عن السيطرة والتي لا يوجد بها قاعدة شعبية للحوثيين بعكس المناطق الأخرى ذات الطائفة الزيدية .

وقالت المصادر في حديثها مع "المشهد اليمني" اليوم الثلاثاء، إن الإجتماع والذي وصف بالطارئ شمل قيادات حوثية كبيرة بينهم عبدالله الطاووس والذي ينتحل رتبة عميد ومنصب مدير عام شرطة محافظة إب والذي حضره عدد كبير من المشرفين الحوثيين والقيادات الأمنية في المحافظة بينهم العقيد محمد درهم والعقيد أمين وجيه حذروا من خطورة الوضع في أكبر محافظة تحت سيطرتهم ذات الأغلبية السنية .

 

وأضافت: أن القيادات الحوثية تلقت معلومات استخباراتية من دول صديقة عن نوايا للشرعية بإشعال الحرب داخل المحافظة لإسقاط المحافظة واستكمال تحرير تعز .

وحذرت القيادات الحوثية من مغبة التعامل بقسوة مع أبناء المحافظة والذي تم وصفهم بأنهم أكثر ذكائا من ابناء المناطق القبلية الزيدية ولايؤمنون بمبدأ الولاية والقتال مع الحوثيين .

هذا ودعت القيادات الحوثية إلى أرجاء أي عمليات لمصادرة أراضي الأوقاف وأموال الدولة السابقة وعدم رفع أي ضرائب وخاصة في الوقت الراهن وتفعيل هذه السياسة برفع الجبايات في بقية المحافظات الخاضعة لها .