السبت ، ٢٣ يناير ٢٠٢١ ساعة ٠٤:٢٦ مساءً

اول رد ناري مفحم من وزير الداخلية الجديد على عيدروس الزبيدي .. وانفجار اول المواجهات العسكرية بهذا القرار الحاسم للاول

وجه اللواء إبراهيم حيدان وزير الداخلية رداً على تصريحات عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي.

 

 

ننشر لكم رد وزير الداخلية كما ورد:

 

الأخ عيدروس الزبيدي تصريحك اليوم غير موفق ومنافي لبنود إتفاق الرياض ووقف التحريض الإعلامي والعمل بجديه تحت مظلة الشرعية،اليوم وبصريح العبارة تهدد بحل الدولتين وانه لم تستقر المنطقة إلا بالإنفصال وتناسيت بأنه بالأمس القريب كل الوزراء من ممثلي الإنتقاليوغيرهم اقسموا القسم على كتاب الله وقال كل واحد منهم. 

 

"أقسم بالله العظيم أن أكون متمسكاً بكتاب الله وسنة رسوله، وأن أحافظ مخلصاً على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأنأراعي مصالح الشعب وحرياته رعاية كاملة، وأن أحافظ على وحدة الوطن واستقلاله وسلامة أراضيه والله على ما اقول شهيد

 

اقسموا بالحفاظ على النظام الجمهوري والدستور والقانون

 

هل تعي ذلك القسم جيدا وماذا يعني؟

لا اضنك تعي أو تحترم أو تقدر جهود الحكومة في لم الشمل وتثبيت الأمن والإستقرار والتنمية المستدامة.

 

ولو يهمك ذلك لما حرضت على الفتنة والعنصرية والتفرقة

 

نسأل الله أن يهديك وان يعيدك إلى الصواب.

 

وزير الداخلية اللواء الركن إبراهيم حيدان