السبت ، ٢٣ يناير ٢٠٢١ ساعة ٠٥:١٤ مساءً

بعد فوز بلاده باستضافة آسياد 2030.. شقيق أمير قطر يوجه رسالة مفاجئة إلى السعودية

و هنأ جوعان في تغريدة على حسابه الرسمي على "تويتر" من أسماهم "الزملاء في ملف الرياض 2030"، مشيدا باستضافة بلاده لدورة الألعاب الأسيوية.

وجاء في تغريدة جوعان: "إنجاز جديد للرياضة القطرية باستضافة دورة الألعاب الآسيوية في الدوحة 2030، كل الشكر لفريقنا الشاب على هذا الاداء الرائع".

و هنأ جوعان في تغريدة على حسابه الرسمي على "تويتر" من أسماهم "الزملاء في ملف الرياض 2030"، مشيدا باستضافة بلاده لدورة الألعاب الأسيوية.

وجاء في تغريدة جوعان: "إنجاز جديد للرياضة القطرية باستضافة دورة الألعاب الآسيوية في الدوحة 2030، كل الشكر لفريقنا الشاب على هذا الاداء الرائع".

وتابع في ذات التغريدة: "وتهانينا للزملاء في ملف الرياض 2030 على استضافتهم للدورة عام 2034".

كما شهد الحفل تحية متبادلة بين رئيس الوفد القطري، الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، ونظيره السعودي، وزير الرياضة، الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، خلال كلمتيهما في الحفل.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية القطرية: "السلام عليكم، أسعد الله صباحكم، قبل أن أبدأ كلمتي أود أن أحيي فريق ملف الرياض 2030 الذي يرأسه زميلي الأمير عبدالعزيز وتهانينا".

بالمقابل رد وزير الرياضة السعودي عند بدء كلمته: "دعوني أبدا بتوجيه الشكر للشيخ جوعان بن حمد على التزامه تجاه الرياضة".

وتنافست الرياض والدوحة على استضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030، وفازت بها قطر خلال اجتماع للجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي في العاصمة العمانية مسقط.

وأعلن المجلس الأولمبي الآسيوي، برئاسة الكويتي أحمد الفهد الصباح، المنعقد في العاصمة العمانية مسقط، العاصمة فوز قطر باستضافة الألعاب لعام 2030 بـ26 صوتا عن بعد و19 صوتا من الدول التي تواجدت بمقر حفل الإعلان عن الفائز.

وتأتي هذه الرسالة في ظل "محادثات مثمرة" تم الإعلان عنها مؤخرًا للتوصل لحل للأزمة الخليجية التي دخلت عامها الرابع في يونيو الماضي.

وكان وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد الناصر، قد أعلن الجمعة، أن الجهود السياسية لحل الأزمة أثمرت نتائج إيجابية، مؤكدًا رغبة الأطراف المشارِكة، في إنهاء الخلاف.

ومن جانبه، أعرب أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح عن سعادته باتفاق "حل الخلاف بين الأشقاء، والحرص على التضامن الخليجي والعربي".