الأحد ، ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٠ ساعة ١٠:٠٨ مساءً

اول صورة للمجرم الذي يقتاد الفتيات في عدن إلى أماكن مجهولة وأخرها " عبير " .. والكشف عن أسمه الحقيقي وعن معلومات خطيرة ومن الجهة القوية التي تقف معه ومن أجل هذا الغرض

نشر الناشط رياض طه على حسابه الشخصي فيس بوك حصل عليه وطن الغد صورة للرجل الذي يقوم باقتياد الفتيات الي اماكن مجهولة من أجل اثارة الفوضي والبلبة وعدم استقرار عدن .

وطن الغد ينشر المنشور كما اورد :هذه الصورة تضهر بما لا يدع مجالا للشك الشاب " محمد عبد الغني عبده النوبة " وهو بمعية الفتاة عبير قبل اختفائها بيوم واحد " واضح " من خلال مقاطع الفيديو والصور " بأنه تمكن من  مغالطة الفتاة المسكينة مستغلا حداثة سنها ؛ وبحسب الكثير من الأدلة التي سنكشف عنها تباعا "  أن هناك جهات سياسية جندت (محمد النوبة )  للقيام بهذا الأمر حتى يتم توضيفه سياسيا بهدف اضهار  مدينة عدن بأنها مدينة غير آمنة ؛ وترويع الأسر؛ وإشغال المحافظ الجديد بقضايا جانبية بعد أن شاهدوا الا لتفاف الجماهيري والشعبي حوله . الصور والفيديوهات واعترافات مقربين منه لازال بعضهم قيد الاحتجاز " تبين أن وراء هذا الشاب قوى لا تريد لعدن الاستقرار خاصة وأنها هي من استخرجت له بطاقة شخصية مزورة باسم " محمد أحمد محمد " صادرة من أبين فلأي هدف تم ذلك ؟؟  وهي من سهلت له أيضا الهروب الى محافظة إب "