الخميس ، ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٠ ساعة ٠١:٥٩ مساءً

ردود افعال شعبية غير مسبوقة على الحكم القضائي باعدام قتلة الشهيد الاغبري والمحكمة تغلق "الترافع" (تفاصيل)

اثار أصدار محكمة شرق صنعاء الخاضعة لسيطرة الحوثيين، في جلستها الرابعة، اليوم السبت، حكماً يقضي بإعدام 5 من المتهمين بقتل الشاب عبدالله الأغبري ارتياحا شعبيا واسعا.

وقال المحامي، وضاح قطيش، محامي أولياء دم المجني عليه، في فيديو مباشر بثه على صفحته على موقع فيسبوك، إن المحكمة أصدرت حكمها بإدانة المتهمين بما نسب لهم من جريمة وبما أثبت من أدلة بقتل بطريقة وحشية للمجني عليه "عبدالله الأغبري".

وبحسب المحامي قطيش فإن المحكمة قضت بإعدام (عبد الله حسين ناصر السباعي، وليد سعيد صغير العامري، محمد عبدالواحد محمد الحميدي، دليل شوعي محمد الجربة، منيف قائد عبدالله مغلس) رميا بالرصاص حتى الموت، والسجن لعامين للمتهم (عبدالله اسماعيل القدسي)، وقفل الترافع في قضيتهم مع دفع مخاسير القضية.،فما لا يزال اثنان فارين من وجه العدالة.

وتعود الحادثة الى مطلع أغسطس/ آب الماضي، حيث وقعت جريمة تعذيب وقتل نفذها عدة أشخاص بحق الشاب عبدالله الاغبري الذي يعمل في محل لبيع الهواتف المحمولة،بصنعاء.

  وكشفت اللقطات التي رصدتها كاميرا مراقبة في غرفة داخلية بالمستودع الذي يملكه الجناة، تعرض الشاب عبدالله الأغبري لضرب وركل وتعذيب وجلد بالأسلاك الكهربائية من قبل أشخاص بينهم مالك محل الهواتف.